الثلاثاء، 6 ديسمبر، 2011

عادات سيئة نتبعها قبل الزواج

 كثير منا يعتقد في بعض العادات السئية التي اجتاحت مجتمعاتنا الاسلامية علي إنها عادات عادية وتواكب التطور والعصر الذي نعيشه وهي بعيدة كل البعد عن تعاليم ديننا الحنيف الذي نزل من فوق سبع سموات لرفعة البشرية وأستمرارها قوية .

كثر في مجتمعناعادة سيئه وهي محادثة الخطيب مع خطيبته قبل العقد سواء بالشات أو بالتلفون أو بأي طريقه
هذه العلاقه لامسوغ شرعي لها وأن بررت بالتعارف أو غيره, الا أن يكون الكلام بينهما مثل الأخ وأخته وهذا شبه مستحيل خصوصا مع تكرار المكالمات وطول العلاقه.
نتيجة هذه العلاقه غضب الرب سبحانه والبلاء في الدنيا والآخره.
قال الأمير (ع): ( ومحادثة النساء تدعو إلى البلاء ، وتزيغ القلوب ، والرمق لهن يخطف نور أبصار القلوب ، ولمح العيون مصائد الشيطان).
هذا ينطبق على أي علاقه بدون عقد شرعي
فللمحادثه وأن أبعدنا الشهوه تلذذ وهذا التلذذ في المحادثه حرام ومعصيه وتوجب البلاء لصاحبها.
تكرار المحادثه تؤدي الى المزاح.
قال رسول الله (ص) : قبل وفاته وهي آخر خطبة خطبها بالمدينة:
ومن صافح امرأة حراماً جاء يوم القيامة مغلولاً ثم يؤمر به إلى النار.ومن فاكه امرأة لا يملكها ، حُبس بكل كلمة كلّمها في الدنيا ألف عام في النار ، والمرأة إذا طاوعت الرجل... فعليها من الوزر ما على الرجل ، فإن غلبها على نفسها ، كان على الرجل وزره ووزرها
الخطبه ليست أنعطافه شرعيه في حياة الخطيبين فلا مسوغ شرعي بينهما الا أنهما ينويان الزواج, وهذا لايحلل أي شيءبينهما.
فهي مثل علاقة اي رجل بأي أمرأه فلاخصوصيه.
وعلى هذا يوجد بينهما جدار ناري وهوقول الأمام علي (ع) : (ما التذ أحد من الدنيا لذة إلا كانت له يوم القيامة غصة).
هذا الجدار لايستطيع احد اختراقه. ومن اضطر للمكالمه فاي شعور باللذه فعلى مسؤليته فعليه بأنهاءالمكالمه ولايخادع نفسه.
أخي الشاب أختي الشابه صبرتوا سنوات مبتعدين عن المعصيه فلا ترتكبوها في نهاية هذا المطاف بعد جهادكم للنفس وجهاد العمل للوصول لرضا أهل البيت (ع) في زواج مبارك, فأنتبهوا لرضا الله والبعد عن معصيته.
وان كان بينكما أختلاء بمكالمه أو شات فتذكروا أن الله سبحانه يراكما قال الأمير (ع): (اتقوا معاصي الله في الخلوات فأن الشاهد هو الحاكم), والأعذار هنا من أجل خداع النفس لاتنفع قال سبحانه وتعالى : (( إن الإنسان على نفسه بصيرا ولو ألقى معاذيره )).
أخواني الكرام الموضوع مهم ومنتشر في مجتمعاتنا يحتاج لمعالجه لأن الكثير لايعلم خطورة هذه العلاقه ويعتقد أنها حلال بمباركة الأهل جهلا منهم بتعاليم الدين.

الالاف من المهتمين لامرك بانتظارك
يمكنك الدخول الان والتواصل معهم

0 التعليقات:

إرسال تعليق

 

الحقوق محفوظة © زواج اونلاين. Template created by Volverene from Templates Block
WP by WP Themes Master | Price of Silver | تعريب وتطوير : قوالب بلوجر عربية